الأحد 26 شباط 2017
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (10652)

الثلاثاء 05 ربيع الأول 1437 / 15 كانون أول 2015

هل يصح سؤال المخطوبة عن ماضيها؟


السلام عليكم ما حكم سؤال الزوجة او الخطيبة عن ماضيها؟

الجواب

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

أهلاً بك أخي في موقعك، ونسأل الله تعالى أن يقسم لك فيه الخير وللمسلمين.

تجد جواباً لما سألت عنه لدى مراجعتك الاستشارة ذات الرقم (8540).

وقد بينا في الفتوى رقم 1007 أنه لا يحل للمسلم أن يتحدث بما كان منه من معصية لله تعالى أمام الناس، ولا فرق في ذلك بين زوج وغيره، ويعتبر هذا من باب ستر العبد على نفسه بأمر ستره الله عليه، والنبي – صلى الله عليه وسلم – يَقُولُ « كُلُّ أُمَّتِى مُعَافًى إِلاَّ الْمُجَاهِرِينَ، وَإِنَّ مِنَ الْمَجَاهرة أَنْ يَعْمَلَ الرَّجُلُ بِاللَّيْلِ عَمَلاً، ثُمَّ يُصْبِحَ وَقَدْ سَتَرَهُ اللَّهُ، فَيَقُولَ يَا فُلاَنُ عَمِلْتُ الْبَارِحَةَ كَذَا وَكَذَا، وَقَدْ بَاتَ يَسْتُرُهُ رَبُّهُ وَيُصْبِحُ يَكْشِفُ سِتْرَ اللَّهِ عَنْهُ » ( أخرجه البخاري ).

ونرحب بأي استفسار إضافي بعد اطلاعك عليها.

والله تعالى أعلم