الأحد 17 كانون أول 2017
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (10952)

الثلاثاء 02 جمادى الأولى 1437 / 09 شباط 2016

حكم أكل لحم البوم ؟


السلام عليكم ورحمه الله بركاته صديقتيي مقيمه بألمانيا تسأل ماحكم الشرع في أكل لحم البوم لعلاج نقص البروتين وباقي المعادن لطفل لايستطيع أكل اي نوع من اللحوم؟ مع عدم إمكانية مع عدم إمكانية صرف دواء في ذاك البلد ولكم كل الشكر

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:

 

أولاً : هذا بإيجاز أنواع اللحوم التي يجوز أكلها والتي لا يجوز :

1-      (الأصل في الحيوانات الإباحة) إلى أن يدل دليل خاص أو عام على تحريمها، لقوله تعالى (هو الذي خلق لكم مافي الأرض جميعاً).

2-       (كل ذي ناب من السباع فهو محرم الأكل) لحديث (أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن أكل كل ذي ناب من السباع) –رواه البخاري ومسلم-. وهي الحيوانات التي تضرب بأنيابها الشيء وتفرس بها مثل النمر والفهد والذئب والكلب والخنزير والفيل وابن آوى......

3-              (كل ذي مخلب من الطير فهو محرم الأكل) للحديث (نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن كل ذي ناب من السباع وكل ذي مخلب من الطير) –رواه مسلم-. وهي كل طير يصيد بمِخالبه كالعقاب والباز والصقر والشاهين والحدأة والبومة.

4-       (كل حيوان يعيش في البحر فهو حلال الأكل حياً وميتاً) لآية (أحل لكم صيد البحر وطعامه) وحديث (هو الطهور ماؤه الحل ميتته) –رواه أحمد-.

5-              (يجوز أكل جميع طيور الماء) قال الإمام ابن قدامه (لا نعلم فيه خلافاً)، ولكن لابد من تذكيتها. سوى (اللقلق).

 

6-       (كل الحشرات محرّم أكلها)  كالخنافس والذباب والصراصير، والوزع، والعقارب والحيّات لأنها مُستخبثة، قال تعالى (ويحل لهم الطيبت ويحرم عليهم الخبئث).

7-              واستثنى العلماء الضب والجربوع.

ثانياً ننصحكم بالرجوع إللى سلسلة خطب (زاد المسافر) المنشورة على موقعنا .

ثالثاً: ننصحكم  في حالة حدوث أي مشكلة شرعية تُواجهكم بالتوجه إلى أقرب مركز أو مسجد إسلامي في المنطقة التي تعشون فيها .

الخلاصة : لا يجوز أكل لحم البوم لأنه ممن يأكل بِمخلبة ، للحديث (نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن كل ذي ناب من السباع وكل ذي مخلب من الطير) –رواه مسلم-.

 

والله تعالى أعلم