الجمعة 28 تموز 2017
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (11022)

الثلاثاء 09 جمادى الأولى 1437 / 16 شباط 2016

هل أتقدم لفتاة لا تصلي ولا تحافظ على الحجاب ؟


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته هل يمكن لي أن أطلب من فتاةأريد أن أتقدم لخطبتها لبس الحجاب و المحافظة على الصلاة ان كان هناك شيء من التهاون فيها, (مثل حال بعض الأخوات), خصوصا ان كان كلامي معها عن الحجاب و الصلاة كلام اقناع بهذه الفرائض و ليس بأن يكون تنازل لاتمام الزواج, علما أن هذه الفتاة تتحقق فيها معظم الصفات العشر التى ذكرتها فضيلة الشيخ و هل ان وافقت أكون بذلك ظفرت بذات الدين أم أني خالفت وصية المصطفى عليه الصلاة و السلام. جزاك الله خيرا

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

 

أهلاً بكم أخي في موقعكم، ونسأل الله تعالى أن يقسم لكم فيه الخير وللمسلمين.

أخي الكريم:

إن تهاون الفتاة في صلاتها وحجابها نذير مشكلة كبيرة في دينها، والدين هو ضامن دوام السعادة بين الزوجين المسلمين، وما أدراك أن تسايرك الفتاة وتجاريك لميل في قلبها إليك أو إلى الزواج، ثم ترجع إلى سابق تفريطها بعد ارتباطك بها؟

ننصح أن لا تخاطر في مسألة الدين، دعها أولوية في زواجك، كما بيَّن رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولك في غيرها غنىً إن شاء الله.

 

والله تعالى أعلم