أيهما أفضل قراءة القرآن بشكل صحيح أم الاشتغال بتفسيره؟ - الشيخ الطبيب محمد خير الشعال
الأحد 19 آب 2018
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (11598)

الثلاثاء 25 صفر 1439 / 14 تشرين ثاني 2017

أيهما أفضل قراءة القرآن بشكل صحيح أم الاشتغال بتفسيره؟


كما ان عندي سؤال اخر لقد اعجبني مشروع يتدبرون وانا مشتركة به والحمد لله وإنني ارغب في تطبيقه هنا وانا أعيش في امريكا فهل يمكن تطبيقه اولا بدون تطبيق المشروع المسبق له وهو يشفعان أم الأفضل البدء بتصحيح القراءة ثم التفسير وجزاكم الله خيرا

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

أختنا السائلة:

أشكرك على ثقتك وزيارتك موقعنا، ومتابعتك دورتنا، وأسأل الله تعالى لك التوفيق والنجاح.

إن قراءة القرآن الكريم مع فهمه نعمة من أجل النعم، لأنها قراءة لكلام الله تعالى الذي أنزله هدىً للناس وشفاء لما في الصدور، وقرارك قرار موفق، أسأل الله تعالى أن يعينك على قراءته وتدبره آناء الليل وأطراف النهار.

 عليك قبل كل شيء تعلم تصحيح النطق بالحروف،  وتحسين القراءة، والسلامة من اللحن، ولا يتم ذلك إلا بتعلم أحكام التجويد،  ويمكنك الجمع بين قراءة القرآن بشكل صحيح وبين السعي لتدبره في الوقت نفسه، ولعلك تستفيدين من دورة يتدبرون، ويمكن لكل من حولكم البدء بالمشاركة بدورة يتدبرون ولو لم يتقن القراءة ، وإن كنا نرجو لكم جميعا الجمع بين الخيرين.

عَنْ عُثْمَانَ رَضِي اللَّهم عَنْه عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: (خَيْرُكُمْ مَنْ تَعَلَّمَ الْقُرْآنَ وَعَلَّمَهُ) أخرجه البخاري، أسأل الله تعالى أن يعينكم على فهم القرآن وحسن تلاوته والعمل به وتعليمه.

والله  تعالى أعلم.