الثلاثاء 18 كانون أول 2018
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (11678)

الثلاثاء 01 جمادى الأولى 1439 / 16 كانون ثاني 2018

حكم أخذي مبلغ صغير ممن وكلني بجباية الفواتير وإحضارها له؟


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : يعمل أحدهم في مركز جباية للكهرباء ... يطلب منه بعضهم تسديد وتوصيل الفاتورة لمنزله أو لمكتبه لسبب ما ... فيقوم ذلك الموظف بعد انتهاء وظيفته بتسديد الفواتير المطلوبة منه وتوصيلها له ... ويأخذ على كل فاتورة قيمة مضافة لقاء توصيله الفاتورة لمن طلب منه ذلك وهي 50 ليرة سورية ... فما حكم ذلك جزاكم الله تعالى خيراً

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

أخي السائل:

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((المسلمون على شروطهم)) أخرجه الترمذي، فعليك أن تشترط على من يوكلك بدفع الفاتورة وإحضارها له مبلغاً معيناً، لتكون وكالة بأجر، فإذا وافق فلا حرج في هذا .

وإني أنصحك بالرجوع إلى خطبة (مهنة الوظيفة العامة فقهها وآدابها 1-2-3-4) الموجودة على موقعنا، ففيها الإجابة عن جميع تساؤلاتك واستفساراتك بإذن الله تعالى، وأسأل الله لك التوفيق.

والله تعالى أعلم.