الأحد 26 أيار 2019
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (11836)

الأربعاء 07 ذو القعدة 1439 / 18 تموز 2018

حكم العمل في البلد الأوربي بالخفاء، وأخذ القروض منها


سلام عليكم كيفك يا شيخنا انا ابراهيم من شام انا بهل ظروف طريت اطلع من لبلد انا وعائلتي ذهبنا إلى مصر سكنت انا وعائلتي في مصر سنتين ونص في سنه الأول أرسلت لنا الامم المتحدة للسفر الى امريكه (هجره) ونحنا صرنا نروح على المقابلات من ضمن ما تحدثنا في من معلمات سفر تحدثو معنا بما سوف يوفروا لنا في امريكه ١-تأمين صحي لجميع الاسره ٢-كرت إطعام ٣-راتب شهري ولاكن لا يكفي أجار شقه وتذاكر الاطيران علينا ولكن بل تقسيط وبعد المقابلات بسنه سافرنا إلى امريكه عندما وصلنا إلى امريكه استاجرو لنا منزل لمده 3 أشهر فقط وعطونا تأمين صحي ومعاش وكرت الطعام ولكن عندما أرت ان اعمل هنالك قوانين لهذه البلد يجب الالتزام بها وعندما بدأت العمل عملت في مطعم 24 ساعه في الاسبوع هكذا أعطاني صاحب العمل وأول شهرين من عملي قامت الحكومه بي إيقاف المساعده الماليه(مصاري الكاش) وقامت بخفظ المعونة الغذائيه لي ولعائلتي وهنا هذا المعاش لا يكفيني انا وعائلتي للعيش هون واطررت للعمل في مكان آخر كي اكتفي بدفع اجار الشقه والفواتير المستلزمه عندما صار مدخول النقدي لي فوق المعدل المحدد للموظفين هنا انا لم اكن اعلم بهذه القونين من قبل ابدا وعندما أخبرني أحد أصدقائي أنه سوف يتوقف لي (التأمين الصحي) لم اكن اعلم ماذا افعل هنا صاحب العمل التاني قال لي سوف اعطيك مصاري نقدي من غير ان تدرا بها الحكومه لان نظام هذه الدوله (معتمد على الشكات واخذ الضرائب،20%من كل موظف)ولو عملت انا واهلي جميعا لان اكتفي بشراء دواء ودفع مصاريف الأطباء لان هذه البلد المعالجه فيها غاليه جدا جدا ولو قامو بئيقاف التأمين الصحي لن أتمكن من ذهب إلى طبيب وهنأ بدأت المشكله معي لان الذي اخذه من غير ان تعلم به الحكومه ارسله إلى أقاربي واخواتي الذين يحتاجون إلى مساعده أكثر من ناس هنا يعني النسبه من النقود التي تأخذها الحكومه مني ارسلها إلى ناس بحاجه أكثر من هنا (سوريه ،مصر ، الأردن هنا يوجد أقاربي واخواتي)انا اخذ نصف معاشي عل الشيك وتأخذ الحكومه عليه ضرائب المتفق عليها في هذه البلد ونصف الآخر انا ارسله لمن يحتاج إلى المساعده بنفس النسبه التي أدفعها للحكومه من ضرائب ولكن فكرت في هذا الموضوع بيني وبين نفسي وتكلمت مع احد أصدقائي ومع عائلتي في هذا الموضوع على ان ان استفتي احد علماء الشام لان علماء هذا البلد من المسلمين يفتون في اشياء كثيره انا لا اقتنع بها مثال ١-كأخذ القرود من البنوك بحجه انا هذه البلد تعتمد عل القرود والبنوك واخذو هذه حُجه يتملكو بها كل شيء وانا لم اقتنع بهذه الافتائات ولهاذا أرت ان اسال احد علمائنا من شام بشأن هذه النقود التي اعمل بها من غير ان تدرا بها الحكومه اهيا حلال ام حرام لان هذه البلد تعتمد عل نظام مختلف تمام عن نظام بلدنا وعن اي بلد آخر ومختلف عنا وعن اي بلد عربي او اوربي ونرجو الآجاب عل هذا السوال بأقرب وقت لان اريد ان ارتاح نفسيه ولو كان سوالي غير واضح ارجو ارسال رسالة إلى هذا البريد Noor.alfares1998@gmail.con او ارسال لي على هذا البريد رقم هاتف كي اتواصل مع الشيخ كي اتكلم معه واشرح له القصه جيدا وان كان السوال مفهوم وا واضح ارجو من شيخ ان ينشر هذه القصه لان الكثير من الناس في امريكه ياكلون الربا وهم لا يعلمون لان هذه البلد يوجد فيها الكثير من الربا والأشياء المحرمة والناس تفعل باي استفتاء مشرعه او غير مشرع بحجه التمكن في هذا البلد من شراء بيوت ومحلات وسيارات عن طريق البنوك ارجو الآجاب عن سوالي لأني واقع في حيره شديدا ولا اريد ان اقع في الحرام وجزاكم الله كل خير وادعُي لنا ربنا ان يرجعنا الا بلدنا سالمين وشكرا جزيلا وسلام عليكم ورحمة اللة وبركاته

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

أخي السائل:

أسأل الله لكم التوفيق, وأن ييسر لكم طريق الخير والرشاد.

فهمت من حديثك أخي الكريم أنك تريد السؤال عن حكم العمل بالخفاء في أمريكا، وحكم أخذ القروض من البنوك.

أما العمل في الخفاء:  فإن الشريعة تلزم المسلم ألا يخالف قوانين البلاد التي يدخلها بعهد ولا تخالف الشرع، وألا يعين على مخالفتها ، لأن ذلك مما يقتضيه العهد، قال تعالى: {وَأَوْفُواْ بِالْعَهْدِ إِنَّ الْعَهْدَ كَانَ مَسْؤُولاً} الإسراء:34، وقال النبي صلى الله عليه وسلم: {المسلمون عند شروطهم فيما أحل}. رواه الطبراني.

فإذا كان عملك في الخفاء للتهرب من دفع الضرائب العادلة فلا يجوز ذلك، أما إذا كانت الضريبة جائرة وظالمة فلا بأس بالتهرب منها لأنها تكون حينئذ غير مشروعة.

وإذا كانت قوانين البلد تشترط للحصول على تعويض عن البطالة عدم العمل أو عدم وجود فرصة عمل مناسبة فلا يجوز مخالفتها أو التحايل عليها، سواء كان ذلك لغرض مساعدة الآخرين أم لا لعموم الأدلة المتقدمة، ولا سيما أن المسلمين هم أولى الناس باحترام العهود والشروط.

ثانياً: بالنسبة لسؤالك الثاني فيمكنك الرجوع للسؤال رقم (1409) حكم الاقتراض من البنوك الربوية حال الضرورة دون وجود بديل، الموجودة على موقعنا.

والله تعالى أعلم.