ازالة الشامة - الشيخ الطبيب محمد خير الشعال
السبت 18 آب 2018
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (3179)

الجمعة 14 ربيع الثاني 1432 / 18 آذار 2011

ازالة الشامة


هل يجوز ازالة الشامة السوداء التي توجد في الجسم منظرها غير مشوه لكن غير محبب هل يعتبر ذلك من تغيير خلق الله

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:

ما ذكرت هو عملية تجميلية والعمليات التجميلية التي تجرى لتصحيح التشوهات الخلقية التي تسبب في الغالب آثاراً نفسية للمصاب بها، أو تؤثر على وظائف بعض الأعضاء جائزة لا حرج فيها، فعن عرفجة بن أسعد أنه أصيب أنفه يوم الكلاب في الجاهلية فاتخذ أنفا من وَرِق (فضة) فأنتن عليه، فأمره النبي - صلى الله عليه وسلم - أن يتخذ أنفا من ذهب. (رواه الترمذي وأبو داود والنسائي).

أما العمليات التجميلية التي تجرى لتغيير خلق الله من دون سبب عضوي أو نفسي فهي من الكبائر، فقد روى الجماعة عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: "لَعَنَ اللَّهُ الْوَاشِمَاتِ وَالْمُوتَشِمَاتِ وَالْمُتَنَمِّصَاتِ وَالْمُتَفَلِّجَاتِ (هي التي تبرد ما بين أسنانها والثنايا والرباعيات) لِلْحُسْنِ الْمُغَيِّرَاتِ خَلْقَ اللَّهِ".

والله تعالى أعلم.