الخميس 27 شباط 2020
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (4403)

السبت 21 صفر 1433 / 14 كانون ثاني 2012

يقوم البنك الربوي بشراء المنزل لك


انا سمير من المانيا عراقي الجنسية عمري 23 سنة غير متزوج انا اسكن في المانيا مع عائلتي, نريد ان نشتري منزلا لكن ليس لدينا المال الكافي لذلك, هنا يوجد بنوك غير اسلامية, يقومون بشراء منزل لك و انت تقوم باسترجاع المبلغ للبنك بالاقساط, ومن ثم اذا قمنا باعطائه للايجار لاحد اقاربنا ليسكن في هذا المنزل فالحكومة تقوم بدفع تكاليف الايجار بدلا من اقاربنا, فاذا قمنا باعطاء سعر الايجار الذي يعطيه الحكومة لاقاربنا و ايعطيه اقاربنا لنا ومن ثم نحن نعطي للبنك لدفع الاقساط. هل هذا العمل حرام ام حلال و شكرا لكم

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:

  

أوَّل ما يعترضنا هو أخذ مبلغ من البنك وعلينا إعادته مع زيادة، وهذا ربا صريح؛ والله تعالى يقول: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ وَذَرُواْ مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ فَإِن لَّمْ تَفْعَلُواْ فَأْذَنُواْ بِحَرْبٍ مِّنَ اللّهِ وَرَسُولِهِ وَإِن تُبْتُمْ فَلَكُمْ رُؤُوسُ أَمْوَالِكُمْ لاَ تَظْلِمُونَ وَلاَ تُظْلَمُونَ} [البقرة:278-289].

 

ولا يباح الرِّبا إلا في حال الضَّرورة التي تكلمنا عنها في السُّؤال رقم: 1409.

 

ويمكنكم الرُّجوع إلى خطبة القرض وأحكامه من سلسلة أسواقنا التجارية.

 

 

 

والله تعالى أعلم.