الثلاثاء 10 كانون أول 2019
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (6223)

الثلاثاء 29 جمادى الأولى 1434 / 09 نيسان 2013

الاستفادة من قرض الغير


السلام عليكم.انتقلت للعيش مؤخرا في منزل لأقاربي و هم ومن سنوات يدفعون أقساطه لبنك ربوي بعد أن دفعوا مبلغا من ثمنه بداية و بدأوا يتأخرون بالدفع وتترتب عليهم فائدة ويدفعونها حتى قال لهم البنك أن ما دفعوه طوال هذه السنين هي تحصيل الفائدة فقط وليس ثمن المنزل ومن ذلك الوقت توقفوا عن الدفع والآن يقولون أنهم سيقطنوه من غير دفع حتى يخرجهم البنك منه أو يباع.ما حكم سكني معهم؟وما حكم العقد؟وما حكم سكنهم فيه في البداية و الآن؟وهل يحق لهم أخذ الدفعة الأولى للمنزل اذا بيع؟وجزاكم الله خيرا

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:


يقوم البنك الربوي بإعطاء قرضٍ للمقترض ليقوم بشراء البيت، فهما عقدان منفصلان:


الأول: عقد قرضٍ بفائدةٍ، وهو بين المقترض والبنك، وهو الرِّبا الصريح وهو من الكبائر.


الثاني: عقد شراء البيت، وهو بين آخذ القرض من البنك وصاحب البيت الأصلي، وهو عقدٌ صحيحٌ.


وعليه: فالبيت هو بيت أقربائك، فلا حرج من السكن فيه، وعلى أقربائك إعادة المال المقترض إلى البنك بدون زيادةٍ إن أمكنهم لأن هذه الزِّيادة هي الربا، ولا يحق للبنك إخراج أقربائك من البيت طالما دفعوا قيمة القرض.


والله تعالى أعلم.