الأحد 25 تشرين أول 2020
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (6497)

الأحد 08 شعبان 1434 / 16 حزيران 2013

الصوفية وطرقهم


السلام عليكم شيخنا الفاضل هل هذا صحيح عن صحة الحضرة عند الصوفية؟ قول حذيفة بن اليمان: «كل عبادة لم يتعبدها أصحاب رسول الله فلا تعبدوها» الحضرة الصوفية بجميع أشكالها، بدعة، ونقض للآيات والأحاديث، وتَشبُّه كامل بالطقوس اليهودية والوثنية، (فيتيشية وهندوسية وجينية وطاوية..). - أما كونها نقضًا للآيات والأحاديث؛ فهي كفر وزندقة ورِدة. - وأما كونها تشبه الطقوس الوثنية واليهودية؛ فالرسول صلى الله عليه وسلم يقول: «من تَشبَّه بقوم فهو منهم». ولا حاجة للزيادة. ( المرجع : الكشف عن حقيقة التصوف ، للأستاذ عبدالرؤوف القاسم ، ص 628 – 630 بتصرف يسير ) . جزاكم الله كل خير

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:


التَّصوف أقسامٌ:
-
منها ما هو ممدوحٌ كما كان الجنيد رحمه الله، حيث كان تصوفه لا يحيد عن كتاب الله وسنة رسوله صلَّى الله عيه وسلَّم.
- ومنها ما هو مذمومٌ، كالاعتقاد بأنَّ فلاناً من النَّاس يشفي، وأنَّ فلاناً يقضي الحاجات...


ثمَّ إنَّ المتصوفة أنواع:
- فمنهم من ضبط أقواله وأفعاله بالشَّريعة، فهذا محمودٌ مأجورٌ مبرورٌ، ومثله لا يُردُّ زوجاً.
- ومنهم من تَبِع هواه، وحاد عن الجادة، ومثله لا يقبل زوجاً.


أنصحك بقراءة الكتب التالية:
1. حقائق عن التصوف: للشَّيخ عبد القادر عيسى.
2. تهذيب مدارج السَّالكين: لابن قيم الجوزية.
3. الموسوعة اليوسفية في أدلَّة الصُّوفية: ليوسف خطّار.


والله تعالى أعلم