السبت 18 كانون ثاني 2020
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (6856)

الأحد 13 شوال 1434 / 18 آب 2013

الإفطار مكرها أو عمدا بغير عذر


السلام عليكم ما حكم الافطار في يوم من رمضان عمدا بغير عذر يعني بسبب غضب، وما حكمه اكراها (اي غصبا)وما كفارتهم وجزاكم الله خيرا.

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:


زادكم الله علماً وفقهاً وهدىً وتقىً


أمَّا حكم الفطر عمداً فقد بيناه في السؤال رقم (1812).


وأمَّا حكم الفطر مكرهاً فإن كان الإكراه حقيقياً، بمعنى: أن المكْرِه قادرٌ على فِعل ما هَدَّد به، والتَّهديد كأن يُزهق روحاً أو يُتلف عضواً أو يَهتك عرضاً، ولم يجد المستكره طريقةً للخروج من التَّهديد إلَّا بالفطر، فيباح الفطر عند الجمهور وعليه القضاء، وعند الشَّافعيَّة لا يفطر المستكره.


والله تعالى أعلم.