الخميس 06 آب 2020
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (711)

الاثنين 15 رمضان 1429 / 15 أيلول 2008

زواج المسيار


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الفضيل سؤالي هو عن زواج المسيار ما هو وما شروطه ولمن يجوز وماهي واجباته وهل يجوز لي ان اتزوج هنا في السويد زواج مسيار ولك جزيل الشكر

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله و بعد:
فإن زواج المسيار هو عقد نكاح، تتنازل فيه الزوجة عن بعض حقوقها، كجق المبيت عندها وحق النفقة، وهو صحيح إذا توافرت فيه شروط الزواج الصحيح...
وهذه الشروط (أو الأركان) هي نفس شروط الزواج الصحيح، وهي الشاهدان والولي، وتعيين الزوجين ورضاهما، وخلوهما من موانع النكاح، كأن يكون بينهما قرابة أو غير ذلك...
وليس هناك قيود شرعية على من يستطيع أن يتزوج زواج مسيار، غير أن حال هذا الزواج - مع تنازل الزوجة عن بعض حقوقها كما أسلفنا -، قد يدفع به بعيدا عن غايات الزواج ومقاصده، وقد يودي به إلى ما لا تحمد عقباه، خصوصا في بلاد قوانينها وأعرافها لا تتماشى مع شريعة الإسلام ومقاصد الدين، ومن هنا اختلفت أقوال العلماء فيه بين مبيح وحاظر، وإن كان مجلس المجمع الفقهي الإسلامي برابطة العالم الإسلامي قد أباحه ( وذلك في دورته الثامنة عشــرة المنعقــدة بمكة المكرمة في الفترة من 10-14/3/1427هـ الذي يــوافقه 8-12/4/2006م).
وننحن ننصحك بالزواج الطبيعي، ومن فتاة مسلمة قريبة من طباعك وعاداتك، لأن ذلك أدعى لاستمرار الزواج، وأوثق لعراه.
أما إن لم تستطع فاسأل عددا ممن سبق له الزواج بالطريقة التي أسلفنا الحديث عنها، لكي ترسم صورة دقيقة عما سيكون عليه حالك في المستقبل، ولا تتعجل فالعاقل من اتعظ بغيره، وقدر للأمور عواقبها...
نسأل الله تعالى أن يحفظ عليك دينك، ويرزقك الزوجة والذرية الصالحة، والله تعالى أعلم.