الاثنين 20 كانون ثاني 2020
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (793)

الاثنين 19 ذو القعدة 1429 / 17 تشرين ثاني 2008

هل يجوز لي أن أشتكي إلى التأمينات الاجتماعية


أنا أعمل في شركة منذو 6 سنوات ولم يتم تأميني في التأمينات الإجتماعية. هل يجوز لي في حال تركت العمل أن أشتكي إلى التأمينات علماً أنه قانونيا يحق لي ذالك للحصول على التعويض . ولكم جزيل الشكر فضيلة الشيخ

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله و بعد:

فإن كان السؤال عن مبلغ التعويض الذي تفرضه هيئات التأمينات الاجتماعية كتعويض عن انتهاء العمل، فإن ذلك يعود إلى إتفاقك مع الشركة التي تعمل فيها، فإن لم يكن ثمة اتفاق سابق فيعود الأمر إلى العرف العام في البلد الذي تعمل فيه، والعرف عندنا في الشام وجوب بذل الشركة مبلغا تعويضيا عن نهاية الخدمة للعامل المفكوك من العمل...
فإن توصلت إلى حقك فليس لك أن تشتكي لما يلحق من ضرر على هذه الشركة، أما إن امتنعت الشركة عن أداء مالك من حق فلك حينها أن تصل إلى حقك بالطرق المشروعة، والله تعالى أعلم.