الجمعة 28 كانون ثاني 2022
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (9185)

السبت 01 رجب 1436 / 18 نيسان 2015

هل يجب علي خدمة زوجات أخوتي؟


السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته،هل أعتبر عاقة لوالدي حين يجبرونني على العمل على زوجات ابنائهم اغضب عليهم واكثر الصراخ خاصة قبل الدورة الشهرية بايام واقول لامي كيف ذلك مع انك إذا مرضت او اي وقت آخر لايقومون برعايتك ،مع علمي أن رضا الوالدين قبل رضا الزوجة،وقرات لأحد العلماء رحمه الله فتوى انه يجب على المرأة تعمل في بيتها بمعنى قيام الزوج بكفالة المراة وصيانتها وقيام المراة باعمال البيت وأداؤها لوظيفتها الصحيحة في الحياة ليس مجرد اللهو بالهاتف والانترنت وعند الوصول الى اعمال البيت لاحول ولاقوة الا بالله العظيم

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

أهلاً بكم اختنا في موقعكم، ونسأل الله تعالى أن يقسم لكم فيه الخير وللمسلمين

أختنا الكريمة:

نعيذكم بالله تعالى أن تكونوا من أهل العقوق، وأي شر يدرك العاق في دنياه وآخرته -والعياذ بالله-.

نقدر نفوركم من خدمة زوجات إخوتكم، ولكن خدمة الوالدين واجب، فلا تنظروا للأمر على أنه مجرد جبر لتقصير زوجات إخوتكم، بل انظروا إليه أنه السبيل لنيل رضا الوالدين، وليس أحد أولى منكم بهذا الأجر في منزلكم.

وعند تغير حالكم الصحي شهرياً ننصح بمحاولة الاعتذار عن الأعمال المنزلية ودعوة زوجات الإخوة لتحمل مسؤولياتهنَّ بحكمة وروية، وإظهار العذر الصحي عن تلك الأعمال، فإن لم يستجيبوا فتذكري أن عِظَم الأجر يكون على قدر المشقة، فاسألي الله المعونة، واغنمي حياة أبويكِ، وتذكري أنه لا يدوم في الدنيا هم، وإنما يدوم البر وثوابه.

والله تعالى أعلم