الأربعاء 26 كانون ثاني 2022
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (9711)

الأربعاء 23 رمضان 1436 / 08 تموز 2015

أريد الزواج من فتاة وأهلي يرفضون، فكيف أقنعهم؟


اريد الارتباط بفتاة ويرفضها اهلى لانى طبيب وهى تدرس فى معهد اى مؤهل فوق متوسط ،، ما السبيل الى اقناعهم وهل اكون آثم لو خالفتهم ؟

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله و بعد:

الحكم الشرعي لسؤالك: يجوز شرعاً أن تتزوج من امرأة لم يوافق أهلك عليها .

لكن نصيحتي لك أيها الأخ الكريم أن تجلس مع أهلك جلسة هادئة وتحاورهم بشكل عقلاني لتسمع منهم أسباب رفضهم ، وتدرس هذه الأسباب بشكل موضوعي، ولا تنسَ يا أخي العزيز أن خبرة أهلك في الحياة تفوق خبرتك، وأنهم يريدون مصلحتك قبل كل شيء.

وأنصحك -إن كنت ترى في هذه الفتاة الزوجة الصالحة- أن تجتهد بإقناع أهلك للعزوف عن رأيهم، فإن تفهّموا، وإلا فننصحك بصرف النظر عن أمر الفتاة، والبحث عن زوجةٍ صالحة.

وتذكَّرْ بأن الدنيا لا تسير كما نُريد، بل وفق أقدارٍ حكيمةٍ، يقدرها خالق السموات والأرض رب البشر، ولا تزول حكمته بجهلنا بها.

ما كل ما يتمنى المرء يدركه                  تجري الرياح بما لا تشتهي السفن

ولئن أعطى اللهُ تعالى العبدَ فهو يعطيه ليَنفَعَه، ولئن منَعَه فذلك ليرفعَه، فعطاء الله عطاءٌ، ومنعُه عطاءٌ، وإنك إن رغبتَ بالزواج من فتاةٍ تظنها صالحةً فحالتِ العقباتُ بينكما دون ذلك، فثقْ أنَّ ما عند الله خيرٌ وأبقى، وما تجد من تعلُّقك بها سيزول أو يستبعَد بالأسرة والزوجة والأولاد..

وختاماً: احذَر كلَّ الحذر من التفكير فيما حرَّم الله، أو أن تفكر بالزواج دون رضا أهلك، فإن هذا سيُتعِبك وسينعكس سلباً عليك.

أرجو لك التوفيق والسداد

والله تعالى أعلم

 

والله تعالى أعلم.