الأربعاء 19 حزيران 2019
نعوة أحد المشرفين: العبارة هي: توفى الله تعالى أحد الأساتذة المشرفين على قسم الأسئلة الشرعية نرجو منكم أن تدعو له، وأن تهبوه ثواب قراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وغير ذلك من الأعمال الصالحة.

السؤال رقم (9944)

الخميس 29 شوال 1436 / 13 آب 2015

هل يجوز لأخ زوجي أن يسكن معنا في منزل واحد؟


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته غادرنا سوريا الى مصر مع اهل زوجي وبقينا في منزل واحد لمدة سنتين و8شهور حتى يستقر العمل المال لعمي والد زوجي وزوجي يعمل معه اخ زوجي مقيم معنا اﻻن وعمي وحماتي في سوريا سؤالي :هل يجوز اقامة سلفي معنا انا وزوجي علما انه يخرج مع زوجي ويعود معه وأحياناً يعود قبله مع العلم انهم قادرين على فتح منزلين جزاكم الله خيرا

الجواب

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:

لا يجوز لأخ زوجك أن يسكن معكم في البيت إذا كنت تبقين وحدك في البيت ويكون في البيت، وقد حذر النبي صلى الله عليه وسلم من الدخول على النساء فقال : «إياكم والدخول على النساء» فقال رجل من الأنصار : يا رسول الله أفرأيت الحمو ؟ قال : «الحمو الموت» . [ متفق عليه ] . والحمو أخو الزوج وما أشبهه من أقارب الزوج .

ولأن الشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم فلسهولة دخوله ومخرجه حذر النبي صلى الله عليه وسلم من الدخول على النساء وإن كان من قريب الزوج , لأن المفسدة التي قد يزينها الشيطان تكون مفسدة وقطيعة في آن واحد.

ومن الممكن تقسيم المنزل إن كان البيت يحتمل ذلك، وجعل جزء مستقل لأخ الزوج يسهل له الخروج والدخول منه . أو شراء أو استئجار منزل آخر إن كان بالإمكان ذلك.


ويرجى مراجعة محاضرة ضوابط الاختلاط في الشريعة الإسلامية المنشورة على موقعنا، وخاصة فيما يتعلق بالاختلاط بين الأقارب.

والله تعالى أعلم