الأربعاء 20 حزيران 2018


يا غِياث المُستغيثين أغثْنا -2-

السبت 13/04/1439هـ 30/12/2017م - 397 زيارة
وصف الملف الجودة اللاحقة الحجم المدة التحميل التشغيل
صوت عالية mp3 22.82 MB 24:55 mp3 mp3
صوت جيدة mp3 2.66 MB 23:16 mp3 mp3
فيديو عالية wmv 39.61 MB - wmv wmv
مستند عالية docx 31.23 KB - docx

مختصر خطبة صلاة الجمعة 29/ 12/ 2017 للشَّيخ الطَّبيب محمَّد خير الشَّعَّال, في جامع أنس بن مالك، دمشق - المالكي

(يا غياث المستغيثين أغثنا -2-)

- سنبقى ضارعين على باب ملك الملوك نطلب منه أن يسقينا ويروي أراضينا ويملأ عيوننا وآبارنا من رفده، لأننا لا نعلم منزلا للغيث إلا هو ولا مغيثا للعباد إلا هو.

- وها أنا أسوق لكم في خطبة اليوم حوادث استسقاء لجأ فيها العباد إلى باريهم فأغاثهم وحطوا رحالهم على بابه فأدركهم.

اللهم يا غياث المستغيثين أغثنا.

- أخرج البخاري عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رضي الله عنه قَالَ: أَصَابَتْ النَّاس سَنَةٌ عَلَى عَهْدِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم فَبَيْنَا النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم يَخْطُبُ فِي يَوْمِ جُمُعَةٍ قَامَ أَعْرَابِيٌّ فَقَالَ: يَا رَسُولَ الله، هَلَكَ الْمَالُ وَجَاعَ الْعِيَالُ فَادْعُ الله لَنَا، فَرَفَعَ يَدَيْهِ وَمَا نَرَى فِي السَّمَاءِ قَزَعَةً، فَوَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ مَا وَضَعَهَا حتَّى ثَارَ السَّحَابُ أَمْثَالَ الْجِبَالِ، ثمَّ لَمْ يَنْزِلْ عَنْ مِنْبَرِهِ حتَّى رَأَيْتُ الْمَطَرَ يَتَحَادَرُ عَلَى لِحْيَتِهِ صلى الله عليه وسلم فَمُطِرْنَا يَوْمَنَا ذَلِكَ وَمِنْ الْغَدِ وَبَعْدَ الْغَدِ وَالَّذِي يَلِيهِ حتَّى الْجُمُعَةِ الْأُخْرَى، وَقَامَ ذَلِكَ الْأَعْرَابِيُّ -أَوْ قَالَ غَيْرُهُ- فَقَالَ: يَا رَسُولَ الله، تَهَدَّمَ الْبِنَاءُ وَغَرِقَ الْمَالُ، فَادْعُ الله لَنَا فَرَفَعَ يَدَيْهِ فَقَالَ: «اللهمَّ حَوَالَيْنَا وَلَا عَلَيْنَا» فَمَا يُشِيرُ بِيَدِهِ إِلَى نَاحِيَةٍ مِنْ السَّحَابِ إِلَّا انْفَرَجَتْ وَصَارَتْ الْمَدِينَةُ مِثْلَ الْجَوْبَةِ وَسَالَ وَادِي قَنَاة شَهْرًا وَلَمْ يَجِئْ أَحَدٌ مِنْ نَاحِيَةٍ إِلَّا حَدَّثَ بِالْجَوْدِ. – الجوبة الموضع المنخفض من الأرض-.

اللهم يا غياث المستغيثين أغثنا.

- أخرج الطبري في تاريخه: صابت الناس في إمارة عمر رضي اللَّه عنه سنة بالمدينة وما حولها، فكانت تسفى إذا ريحت ترابا كالرماد، فسمي ذلك العام عام الرمادة، فآلى عمر ألا يذوق سمناً ولا لبناً ولا لحماً، فقدمت السوق عكة من سمن ووطب من لبن، فاشتراهما غلام لعمر بأربعين، ثم أتى عمر، فقال عمر: أغليت بهما، فتصدق بهما،...كيف يعنيني شأن الرعية إذا لم يمسسني ما مسهم!

- وأري رجل من مزينة فيما يرى النائم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أتاه، فقال: أبشر بالحيا!

ائت عمر فأقرئه مني السلام، وقل له: إن عهدي بك وأنت وفي العهد، شديد العقد، فالكيس الكيس يا عمر!

فجاء حتى أتى باب عمر، فقال لغلامه: استاذن لرسول رسول الله صلى الله عليه وسلم، فأتى عمر فأخبره، ففزع وقال: رأيت به مسا! قال: لا، قال: فأدخله، فدخل فأخبره الخبر، فخرج فنادى في الناس، وصعد المنبر، وقال: أنشدكم بالذي هداكم للإسلام، هل رأيتم مني شيئا تكرهونه! قالوا: اللهم لا، قالوا: ولم ذاك؟ فأخبرهم، ففطنوا ولم يفطن، فقالوا: إنما استبطأك في الاستسقاء، فاستسق بنا، فنادى في الناس، فقام فخطب فأوجز، ثم صلى ركعتين فأوجز، ثم قال: اللهم عجزت عنا أنصارنا، وعجز عنا حولنا وقوتنا، وعجزت عنا أنفسنا،

ولا حول ولا قوة إلا بك، اللهم فاسقنا، وأحي العباد والبلاد! قال: فمطروا.

اللهم يا غياث المستغيثين أغثنا.

- أهمُّ سبب نستمطرُ به غيثَ السَّماء، ويجنِّبُنا الله تعالى به القحطَ والجفافَ والتَّصحُّرَ والغلاءَ والوباءَ وزيادة الفقر وتفشي الجرائم: التَّوبةُ وردُّ المظالم إلى أهلها. فإن الإصرار على الذنب من دون توبة وإن الاعتداء على دماء الناس وأموالهم وأعراضهم من أهم أسباب القحط.

كان من دعاء رسول الله صلى الله عليه وسلم في الاستسقاء: اللهم اسقنا غيثاً مغيثاً مريئاً مريعاً، نافعاً غير ضار، عاجلا غير آجل.

والحمد لله رب العالمين