الخميس 15 تشرين ثاني 2018


العبادة وأثرها في التربية

السبت 29/03/1429هـ 05/04/2008م - 3712 زيارة
وصف الملف الجودة اللاحقة الحجم المدة التحميل التشغيل
صوت جيدة mp3 2.35 MB 20:30 mp3 mp3
صوت جيدة rm 1.28 MB - rm rm
العبادة وأثرها في التربية

يقول الله تبارك وتعالى في محكم التنزيل ﴿ يا أيها الذين آمنوا قوا أنفسكم و أهليكم ناراً وقودها الناس والحجارة عليها ملائكة غلاظ شداد لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون ﴾
نحن في الخطبة السادسة عشر من سلسلة الأسرة والتربية ، تحدثنا عن أهمية الأسرة وأهمية التربية و اختيار الزوج والزوجة وعن النفقة الحلال وعن الدعاء للأبناء وعن العدل بينهم وعن المكافأة والعقوبة والنصح والقدوة والصاحب والمسجد وأثر كل ذلك في التربية وعنوان خطبة اليوم العبادة وأثرها في التربية .
العبادة في اللغة تذلل وخضوع مع حب أن قد تخضع لإنسان قهراً وأنت لا تحبه قد تتذلل لإنسان لمصلحة دنيوية لكنك لا تحبه ولا تحب الخضوع إليه وبالمقابل قد تحب إنسان لكن أبداً لا تتذلل إليه أما عبادة الله فهي تذلل وخضوع مع حب أنت تخضع لله وتحب أن تخضع له أنت تتذلل لله وتحب أن تتذلل بين يديه
تذلل لمن تهـوى لتكسب عـزة فكـم عزة نالها الـمـرء بالـذل
إذا كان من تهوى عزيزا ولم تكن ذليلاَ فاقرأ السلام على الوصل
أدب العبد تذلل والعبد لا يدع الأدب فإذا تكامل ذله نال المودة وأقترب ، العبادة في اللغة تذلل وخضوع مع حب والعبادة في الاصطلاح طاعة طوعية ممزوجة بمحبة قلبية نابعة من معرفة يقينية تفضي إلى سعادة أبدية وإذا فقد العبد مادة العبادة فقد أشرف شيء يمكن أن يناله في هذه الحياة أذا أنصرف العبد عن عبادة سيده وأنشغل بملذاته وأهوائه بتجاراته وشهواته فقد أشرف اسم له فقد أن ننسبه لله فنقول له عبد الله أترضى أن تستأجر أجيراً ليعمل عندك فينشغل عن العمل عندك بأكله وشربه ونومه ما عساك أن تفعل مع هذا الأجير أترضى لأن تستخدم خادماً فينصرف عن خدمتك لخدمة بطنه وفرجه وشهواته ما عساك أن تفعل بهذا الخادم فكيف ترضى أن تنشغل عن خدمة الله وعبادته وكيف ترضى أن ينصرف ولدك عن عبادة الله تعالى ، جاء جذر كلمة العبادة في القرآن الكريم في 275 موضعاً يأمرك الله أمراً فورياً بالعبادة ، قال الله تعالى ﴿ وأعبد ربك حتى يأتيك اليقين ﴾ ﴿ فأعبد الله مخلصاً له الدين﴾ ﴿ فأعبده وأصطبر لعبادته ﴾ وثلاثون موضعاً يأمرنا بالعبادة مجتمعين ﴿ يا أيها الناس أعبدوا ربكم ﴾ ﴿ وأن أعبدوني هذا صراط مستقيم ﴾ ﴿ إن الله ربي وربكم فاعبدوه ﴾ والأمر إذا ورد في نصوص الشريعة فأنه يقتضي الوجوب مالم يصرفه صارف فعندما يأمرنا الله تعالى بالعبادة يعني أن العبادة واجب ويعني أن من ترك العبادة لأي سبب من الأسباب فأنه آثم عاص وأن تدريب نفسك وتدريب أولادك على العبادة شرف لك ومجد لك وإن انصراف أولادك عن العبادة ومجالسها وعن العبادة وأهلها أو عدم اهتمامك بعبادة أولادك على الرغم من أنك تهتم بطعامهم وتهتم بسباحتهم وتهتم بتعليمهم اللغة الأجنبية إن هذا الأمر غير لائق بك وغير لائق بهم ذكروا في توبة بشر بن الحارث الحافي أن بشراً كان في زمن لهوه ومعصيته في داره وعنده رفقائه يشربون ويرقصون ويعصون فأجتاز بهم رجل من الصالحين قرع الباب فخرجت له جارية قال يا جارية صاحب هذه الدار حر أو عبد قالت بل سيدي حر قال : صدقتي لو كان عبداً لاستعمل أدب العبودية ولم يخالف أوامر سيده سمع بشر الكلام فأسرع نحو الباب وقال : ويحك يا جارية من كان على الباب فأخبرته الخبر والرجل قد ولى فقال : من أين ذهب الرجل فأخبرته فقال بعد أن لحق به وأمسكه قال : يا سيدي أنت الذي وقفت على بابي قال : نعم قال : أخبرني وأعد علي الحديث ماذا قلت قال : سألت الجارية هل صاحب هذه الدار حر أو عبد فقالت بل حر قالت : صدقتي لو كان عبداً لاستعمل أدب العبودية ولم يخالف أوامر سيده قال فسقط بشر على الأرض ومرغ خده بالتراب وقال : بل عبد بل عبد ثم عاد إلى بيته وأعلن توبته ، ترى هل أنت حر أو عبد هل تربي أولادك على الحرية بمعنى التحرر من أوامر الله والتفلت من شرع الله تعالى أو انك تربيهم على العبودية بمعنى الخضوع لأوامر الله مع الحب بمعنى الانقياد لشرع الله مع كامل الرضى ، العبادة تعينك كثيراَ على تربية أولادك وأولاد بعيدون عن العبادة يتعبون آبائهم وأمهاتهم في الدنيا والآخرة .
ما الفوائد التربوية للعبادة إذا دربت أولادك على العبادة ؟ ماذا تستفيد ؟
ثلاثة فوائد تربوية للعبادة:
• الفائدة الأولى : تعطي العبادة أولادك مادة روحية وتعطيك أيضاَ أنت مادة روحية فهذا صحابي جليل يأخذ بيد والدته وخالته إلى سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وكانتا يومها مشركتين ليسمعا من النبي صلى الله عليه وسلم حديثاً تجلس الأم والخالة فيسمعان إلى حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ما أن ينتهي المجلس حتى تعلنا شهادة الإسلام لما خرجوا سألهم الولد عن سبب فقالتا والله ياولدي والله لقد رأينا النور يخرج من فم رسول الله صلى الله عليه وسلم العبادة تملأك مادة روحية تجعل في كلامك نوراً يخرج من فمك ليخترق قلب الأولاد ليخترق قلب البنات لتؤثر روحياُ على زوجتك وعلى أولادك في تربيتهم وكذلك العبادة تعطي ولدك مادة روحية فيطمئن قلبه وتصفو روحه وتسمو نفسه وكم من شاب التزم معنا في مجالس العبادة وفي مجالس العلم وفي مجالس القرآن كان قبل قدومه على ما يقول أبوه وأمه صاحب نفس غضبية وأخلاق سبوعية لا يعرف معروفاً ولا ينكر منكراً إلا ما أشرب من هواه لا يأتمر بأمر أب ولا ينزجر لنهي أم فلما ذكر الله ولما قرأ القرآن ولما تدرب على صلاة قيام الليل في جماعة ولما حضر مع الصالحين في مجالس العلم صار صاحب نفس ملائكية يكلمه أبوه فيجيبه بدموع عينيه وتأمره أمه فيبادرها بخفض جناحيه فالعبادة تعطي أبنك وتعطيك مادة روحية
• الفائدة التربوية الثانية للعبادة أنها تعطي مادة أخلاقية يقول أحد فلاسفة الغرب لا وجود للأخلاق من دون وجود ثلاثة اعتقادات ( أن تعتقد بوجود الله فتعبده وأن تعتقد بخلود الروح فتهذبها وأن تعتقد باليوم الآخر فتحذره ) قال الله تعالى ﴿إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر ولذكر الله أكبر ﴾ الصلاة أو العبادة تعطي مادة أخلاقية.
• ثالثاً العبادة تعطي أولادك مادة تدريبية حياتية فأبنك الذي يتدرب على صلاة الفجر يبدأ نهاره من أوله والأولاد التاركون للصلاة يبدأ نهارهم في العاشرة أو في الحادية عشر تراهم كسالى خاملين ابنك الذي تدربه على الصوم تدربه على تحمل المشاق تدربه على أن يقهر نفسه فلا يعطيها كل ما تشتهي على أن يمنعها شيئاَ تشتهيه تدريب ابنك الذي يتدرب على دفع الزكاة يمارس دفع الزكاة يعلم أن الحياة كما هي أخذ هي عطاء يتدرب على أن هناك لذة في الأخذ ولذة في العطاء ولذة العطاء أعلى بكثير من لذة الأخذ فالعبادة تعطي ولدك مادة تدريبية حياتية إذاً للعبادة ثلاثة فوائد تربوية ( فائدة روحية ، فائدة أخلاقية ، فائدة حياتية تدريبية )
في ختام هذه الخطبة ، كيف أدرب أولادي على العبادة ؟
أنا أحب أولادي أن يصيروا من العباد كيف أدربهم عليك بثلاثة أمور أولاَ أعقد مجلس عبادة في منزلك مجلس عبادة جماعي يعني يوم الجمعة أيقظ الزوجة وأيقظ الأولاد والبنات وقل لهم تعالوا سنقرأ سورة الكهف جماعة تبدأ أنت الأب فتقرأ نصف صحيفة ثم تقرأ زوجتك نصف صحيفة أخرى ثم يقرأ أبنك الكبير ثم أبنتك وهكذا حتى تنتهي سورة الكهف صلي ركعتين صلاة قيام الليل في ليلة من الليالي جماعة كن أنت الأمام ويصطف ورائك أولادك الذكور ثم ورائهم الإناث هذا تدريب عملي على العبادة ، في يوم من الأيام أجمع الأولاد والبنات والزوجة وأخرج معهم إلى جمعية خيرية أو إلى دار للأيتام أو إلى أحياء دمشق الفقيرة جداَ المعدمة وخذوا معكم مواد تموينية من الرز والسكر أحملها على كتفك لا تدع السائق يحمل ذاك الكيس لا تدعي الفتاة الاندونيسية أو الفلبينية تحمل أكياس المؤونة للفقراء أحمليها أنت بين يديك وعلى ظهرك أمام الأولاد واقرعوا الأبواب وأوصلوا هذه المواد عبادة تدريبية عملية إذا أردت أن يتدرب أولادك على العبادة فعليك بثلاثة أمور:
 أولاَ : أعقد مجلس عبادة جماعي في بيتك .
 ثانياً : خذ بيد أولادك في يوم من أيام الأسبوع إلى مجلس علم أنا لا أشك أننا جميعاً نذهب بأزواجنا وأولادنا إلى رحلة في الصيف عدد منا يذهب إلى مطعم أو إلى منتزه هذا لا شك فيه لكن كم منا من رجل يقول لزوجته في يوم من الأيام أستعد اليوم مساءاً أنت والأولاد سنذهب معاَ إلى المسجد الفلاني في مدينة دمشق هناك مجلس علم ومجلس عبادة سأحضر أنا والأولاد في قاعة الرجال وأنت والأولاد في قاعة النساء وبالمناسبة الشام مليئة بمجالس العلم وفي مسجدكم هذا والحمد لله مسجد أنس هناك مجالس للعلم وللعبادة يوم الاثنين عند صلاة العشاء أنا أرى كثيراً منكم ويغيب عنا بعضكم نشتهي أن نراهم .
 ثالثاً : كيف تدرب أولادك على العبادة شجع أولادك بالثناء والمكافآت المادية والمعنوية إذا هم مارسوا العبادة أو صحبوا أهلها مثلاً قل لهم من يحفظ جزء من القرآن الكريم له كذا وكذا من يصوم الاثنين والخميس من شهر رجب وشعبان له هدية كذا وكذا ، إذا أنهى أخوكم حفظ القرآن الكريم سنخرج جميعاً إلى العمرة ، شجعهم بالمكافآت المادية والمعنوية ليمارسوا العبادة .
أيها الأخوة الكرام العبادة تزكي لكم أولادكم وتسعدكم ببناتكم في الدنيا وفي الآخرة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( يا معاذ أتدري ماحق الله على عباده قلت الله ورسوله أعلم ، قال فإن حق الله على عباده أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئاً ثم سار ساعة فقال : يا معاذ أتدري ما حق العباد على الله إذا هم فعلوا ذلك ، قلت الله ورسوله أعلم ، قال أن لا يعذبهم )

الحمد لله رب العالمين